إقتصاد

مبوّب تطلق “الأيام الرقمية” لخدمة سوق العقارات

يستمر مبوّب في التميز واغتنام فرص التنمية على الرغم من السياق الحالي. في الواقع، يواصل الموقع العقاري الأول في تونس تعزيز التزامه بكافة المتدخلين في سوق العقارات من أجل تمكينهم من الاستفادة من جميع مزايا التكنولوجيا الرقمية، وبالتالي ضمان إحياء واستمرارية النشاط العقاري.

عرف القطاع العقاري تضررا هاما من جراء أزمة فيروس كورونا المستجد، هذه الفترة عرفت خطوة توقف حقيقية من حيث المبيعات والإيجارات خلال فترة الحجر الصحي.

ورغم تداعيات الأزمة لم تتوقف مبوّب بصفتها لاعبًا موثوقًا ومعيارًا في مجال العقارات الرقمية عن تقديم الدعم الشخصي والعملي للمهنيين في هذا القطاع، لخلق فرص جديدة وتعزيز المعاملات العقارية.

وفي هذا السياق، تسير مبوّب على خطى شركتها الأم المعروفة في مجال العقار الرقمي EMPG، هذه المجموعة التي تمتلك وتدير إعلانات مبوبة عقارية رائدة ومنصات عامة في الأسواق الناشئة.

تستثمر المجموعة بكثافة في التكنولوجيا والبحث وتطوير المجال العقاري، مع وجود مراكز تقنية مخصصة في العديد من البلدان لتوفير الخبرة وحلول الأعمال للمساهمة في إعادة تنمية القطاع.

من أجل دعم إعادة إطلاق سوق العقارات في تونس، تعلن مبوّب عن إطلاق “الأيام الرقمية”، وهو حدث افتراضي يوفر للمهنيين في هذا المجال – وكالات عقارية ومطورين -إمكانية خلق فرص تعاون استثنائية مع خدمات جديدة مصممة خصيصًا.

من خلال تطوير هذا المفهوم المبتكر، تقترب مبوّب أكثر من المتخصصين العقاريين مع ضمان متابعة هدفها هو خلق فرص للتحسين المستمر وتقديم أفضل دعم لديناميات سوق العقارات على الرغم من تداعيات الأزمة.

ويختم السيد أنيس الغربي، مدير التنفيذي لشركة مبوّب تونس بقوله “الرقمنة هي أفضل حليف لنا وستظل كذلك لتمكيننا من دعم إعادة إطلاق سوق العقارات. يتيح لنا تقديم دعم مخصص يتماشى مع دورات حياة المشاريع والاتجاهات الجديدة للمشترين من أجل مواكبة دعم استمرارية نجاح القطاع العقاري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Copyright - CharismaPress